رئاسة جامعة فلسطين الاهلية تخاطب أسرتها من طلبة وموظفين

العلاقات العامة- الهيئتان الاكاديمية والادارية في جامعة فلسطين الاهلية الافاضل وجميع العاملين فيها، طلبة الجامعة الاعزاء، نطل عليكم في ظل الظروف الصعبة التي نمر بها وإعلان حالة الطوارئ في الوطن عامة ومدينة بيت لحم خاصة، متمنين السلامة للجميع، مؤمنين ان فلسطين سوف تخرج من هذه الازمة، مؤكدين على ضرورة الالتزام بالتعليمات من جهات الاختصاص بهذا الشأن.

ان إدارة الجامعة وحرصاً منها على سلامة العاملين والطلبة والحفاظ على استمرار العملية التعليمية خلال فترة الطوارئ قد شكلت لجنة لمتابعة التطورات، تواصل الليل بالنهار للعمل بما يصب في مصلحة الطالب وضمان سير العملية الاكاديمية بأفضل الوسائل الممكنة ، والتي بدورها اصدرت مجموعة من القرارات اهمها إطلاق خطة للتعليم الافتراضي (عن بعد) لضمان استمرار العملية التعليمية في جميع البرامج الدراسية في الجامعة، بالإضافة الى وقف تدريب طلبة مساقات التدريب الميداني لكافة التخصصات في المؤسسات والشركات لحين صدور تعليمات جديدة، كما وتم الغاء جميع المؤتمرات والندوات والاجتماعات المدرجة على اجندة الجامعة لشهر آذار 2020، ووقف جميع الدورات التدريبية وبرامج الدبلوم المهني المتخصص في مراكز التعليم المستمر ومركز التربية الخاصة وجمعية التنمية المجتمعية والتعليم المستمر.

اننا وفي ادارة الجامعة، نتخذ كل الخطوات الاحترازية للمساعدة في عدم انتشار الفيروس، فقد بدأت الجامعة ومن خلال فريق صحي مختص بإجراء عملية تعقيم شامل لكافة مرافقها ومبانيها والأماكن العامة فيها، وذلك في اطار التدابير الوقائية الإضافية، وانطلاقًا من حرصها الكبير على كافة أفراد اسرتها، كما ونؤكد ان الجامعة قد اوصت بقرارات سابقة خلال الفترة المنصرمة تعليق سفر الطلبة والأكاديميين والإداريين حتى إشعار آخر، سواء لحضور مؤتمرات او في اطار برامج التبادل التي تديرها.

الاعزاء جميعاً،

نهيب بكم، وكلنا ثقة بوعيكم بالمرحلة ، بمراعاة ارشادات الوقاية الفردية التي من شأنها الحد من انتقال وانتشار الفيروس، والتي تستوجب بعض التغييرات في سلوكياتنا اليومية ، كالسلام باليد والتقبيل، وضرورة المواظبة على غسل الأيدي بالماء والصابون، واستخدام المعقمات بشكل دوري ومستمر. كما ونؤكد على ضرورة عدم التعاطي مع الشائعات والأنباء التي يتم تداولها عبر المواقع غير الرسمية، لما فيها من انعكاسات سلبية كبيرة على صمودنا في هذه المرحلة الحرجة، وضرورة اعتماد ما يصدر فقط عن الجامعة وذلك عبر موقعها الإلكتروني، او صفحاتها الرسمية.

دمتم ودام الوطن بألف خير

أ.د عوني الخطيب

رئيس الجامعة