جامعة فلسطين الأهلية تستضيف الروائي مهند الصباح

العلاقات العامة –استضاف قسم اللغة العربية في جامعة فلسطين الأهلية، يوم الأحد، الروائي مهند الصباح للحديث عن روايته “سفر مريم” في مسرح الجامعة بحضور عميد كلية الآداب الدكتور عزيز خليل، ورئيس قسم اللغة العربية الدكتور محمد الديك وأعضاء من الهيئة الأكاديمية والطلبة.

وقدم الدكتور محمد الديك الكاتب المقدسي قائلاً “انه تمكن من تأليف روايتين، الأولى بعنوان (قلبي هناك) صادرة عن دار الجندي عام 2017، والثانية بعنوان (سفر مريم)”.

IMG_3705

وقال “هي رؤية استشرافية لما سيحدث بعد التحرير والعودة إلى البلاد ومجابهة كل ما يعترض هذه العودة من اختلافات في قضايا عديدة وتطرح الرواية رؤية تفاؤلية بسيطرة مجموعة من الحكماء على الوضع، ووضع حلول مرضية للجميع″.

وأضاف” ان الكاتب قدم الرواية بنمط كتابي جديد لا يقوم على معالجة الواقع بمشكلاته وحيثياته، وإنما تنظر إلى ما بعد الواقع المأمول فهي رواية فيها الامل والتفاؤل والوصول إلى الغايات المرجوة”.

IMG_3692

بدوره، عرف الروائي مهند الصباح بروايته واحداثها التي تدور في قرية فلسطينية افتراضية بعد عودة اللاجئين إليها بعد التحرير، حيث تسافر مريم عبر الزمن إلى المستقبل لتشاهد احداث ومجريات عودة أهالي مخيم الحمامة إلى قريتهم كفر النخلة، لتعود وتروي ما شاهدته لوالدها من أحداث والعوائق التي واجهت أهالي المخيم في قريتهم الأم، وتروي له كيفية حلهم لتلك المشاكل وتجاوزهم للعقبات بعد خلاف دب بين العائدين حول العديد من القضايا.

يذكر ان الصباح روائي شاب من مواليد 1979، حاصل على اللقب الأول في تخصص الخدمة الاجتماعية وعلم النفس من جامعة بيت لحم 2003، وحاصل على دبلوم عال في تخصص الإدارة الحديثة، وحاصل على درجة الماجستير في تخصص إدارة المؤسسات، وأحد رواد ندوة اليوم السابع الثقافية في القدس.