جامعة فلسطين الاهلية تفتتح مختبر اللغات

جامعة فلسطين الاهلية تفتتح مختبر اللغات

العلاقات العامة – افتتحت جامعة فلسطين الأهلية مختبر اللغات ضمن مشروع تطوير تدريس اللغة الانجليزية “TEFL” أحد مشاريع (Erasmus +)، وذلك بحضور الأستاذ داود الزير رئيس مجلس أمناء الجامعة، والدكتور فايز أبو عامرية نائب الشؤون الأكاديمية ،والدكتور عماد الزير نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية والمالية والمراكز،  والأستاذ الدكتور عزيز خليل عميد كلية الآداب، والأستاذ خالد شناعة مدير دائرة المشاريع والأستاذ جريس أبو غنام مدير دائرة العلاقات العامة والدولية،  بالإضافة إلى أعضاء من الهيئتين الإدارية والأكاديمية.

 وبدورها افتتحت الأستاذة هند أبو شخيدم الحفل مرحبة بالضيوف، تلاها كلمة لسعادة الأستاذ داود الزير  أكد من خلالها على أن الجامعة وضمن رؤيتها تؤمن بضرورة فتح الأبواب نحو المجتمع المحلي، والتفاعل معه وخلق فرص شراكة مع المؤسسات المختلفة، لتبادل المعارف والخبرات، مؤكداً: ” أن الهدف العميق خلف هذا المشروع هو إعطاء الفرصة الحقيقية للتفاعل، بحيث يشعر الطالب الفلسطيني أن عليه واجب في تلقي المعرفة إلى جانب التعليم، والانتماء إلى هذا البلد بالفعل.”

ومن جانبه شدد الأستاذ خالد شناعة مدير المشروع على أن الجامعة تسعى جاهدة من خلال مشاريعها إلى استهداف أساليب تدريسية مواكبة للتطور التكنولوجي العالمي، مضيفاً أن هذا المشروع  يهدف إلى تطوير مساقات اللغة الإنجليزية ،وبناء قدرات الطاقم الإداري والأكاديمي في الجامعة، مشيداً بسرعة استجابة الطاقم التنفيذي في إنجاز المشروع والذي بدوره يخدم تطور الجامعة ، ومواكبتها للتطور التكنولوجي.

وفي كلمته عبر الأستاذ الدكتور عزيز خليل عميد كلية الآداب عن سعادته بافتتاح هذا المختبر، والذي يعتبر  واحداً من أكثر المختبرات تطوراً في الجامعات الفلسطينية، مقدماً نبذة عن المشروع الذي يوفر برامج بناء قدرات للطاقم الإداري والأكاديمي، بالإضافة إلى التطبيق العملي للطلبة، واستحداث مساقات تدريسية متطورة، شاكراً دعم برنامج  (Erasmus +) لقطاع التعليم الفلسطيني الذي يساهم في تعزيز وتمكين مؤسسات التعليم العالي.

عرض الأستاذ أحمد نسيم مدير دائرة تقنيات المعلومات توضيحاً تفصيلياً حول عمل المختبر، وفكرته، وأهدافه، والأنشطة التي يمكن تنفيذها من خلاله، والمخرجات المتوقعة منه، بالإضافة إلى شرح عن عمل الأجهزة الإلكترونية المتطورة التي تستخدم في المختبر.

وفي النهاية شكر الدكتور عماد الزير الطاقم التنفيذي للمشروع، والطاقمين الإداري والأكاديمي في الجامعة على أدائهم في إنجاز المختبر.

87